الاسواق العالميةالنفط الخام

أسواق النفط تفقد 10 دولارات عن كل برميل بسبب كورونا

بيانات.نت ـ أشار محللون في أسواق النفط أن الهبوط الحالي لأسعار النفط الخام يعود إلى مخاوف السوق من انتشار فيروس كورونا، والآثار السلبية المترتبة على الاقتصاد الصيني، وطلبات نفطه، كونها مؤثرة بشكل مباشر في الملاحة الجوية والنقل داخل الصين وإليها.

حيث أن النفط الكويتي انخفض بنحو 10 دولارات للبرميل تقريبا من 20 يناير الماضي إلى 5 فبراير الجاري، وذلك منخفضا من 66.6 دولار للبرميل إلى 55.39 دولار للبرميل.

وبقدر هذا التأثير بخفض في معدل نمو الطلب في الصين على أساس سنوي بنحو 300 ألف برميل يوميا خلال 2020، مقابل 2019، ومن المتوقع أن تكون غالبية التأثير خلال الربع الأول من العام، قائلاً، “يتوقع  أعضاء (أوبك) معدل نمو الطلب على النفط خلال 2020 في حدود 1.1 مليون برميل يومياً”.

مضيفين تأثير “كورونا” يعني أن تكون الزيادة فقط 800 ألف برميل يومياً بدلاً من 1.1 مليون،كما أن توقعات الصناعة تشير إلى اختلال في ميزان الطلب والعرض خلال النصف الأول من 2020، ولذلك جاء قرار “أوبك بلس” بتعميق الخفض.

لكن من الصعب توقع استمرار هبوط أسعار النفط، وقال “هي فترة يتم فيها استيعاب تأثيرات (كورونا) تبدأ بعدها في التعافي وهذا أيضا يتماشى مع التوقعات السابقة باستمرار اختلال ميزان الطلب والعرض خلال النصف الأول من 2020 ثم يتحقق التوازن خلال النصف الثاني من العام”.

حيث أن تطورات “كورونا” مستمرة في التلاعب بالأسواق العالمية، فيما ارتفعت مخزونات النفط في الولايات المتحدة بنحو 3.4 مليون برميل بأكثر من التوقعات، بينما السحوبات من المخزون الأميركي من الجازولين وزيت الغاز دعمت الأسعار.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق