تحليلات السوقتحليلات العملاتتحليلات دولار امريكي - ليرة تركية

هل ستصمد الليرة التركية مقابل الدولار في هذا الأسبوع؟

بيانات.نت ـ استردت الليرة أنفاسها أمام الدولار الأمريكي منذ الأسبوع الماضي، لتصل إلى مستوى 6.82 ليرة يوم الاثنين 18 مايو، بعد أن كانت قد سجلت خسائر قياسية يوم 07 مايو عند مستوى 7.26 ليرة لكل دولار.

 

تعهد الرئيس رجب طيب أردوغان في تصريحات له يوم الاثنين بأن يكون قاسيًا على أي شخص يقوم بتهريب العملات الأجنبية إلى الخارج حيث أوقفت بعض البنوك الأجنبية أو قللت من تداول الليرة التركية.

 

جاءت تصريحات أردوغان في الوقت الذي قلصت فيه شركة BNP Paribas SA عملياتها في سوق الليرة التركي بعد حملة تنظيمية. كما علقت كل من Clearstream Banking و Euroclear Bank معاملات الليرة التركية على منصة اتصالات إلكترونية مشتركة اعتبارًا من يوم الاثنين.

 

جعلت تركيا من الصعب على المستثمرين الأجانب المراهنة على الليرة بشكل متزايد من خلال تقييد الوصول إلى السيولة منذ أزمة العملة في 2018. وقال أردوغان إن الجهات الأجنبية تسعى إلى تقويض الاقتصاد التركي.

 

تعززت مكاسب الليرة يوم الاثنين أيضا بعد أن أعلنت الحكومة عن مجموعة من الإجراءات لتخفيف الحجر الصحي.

 

بدأت الشركات التركية المصنعة للسيارات – وهم المساهمون الرئيسيون في صادرات البلاد – العمل مرة أخرى، حيث يدير العديد منهم الآن مصانعهم بطاقة 50 في المائة أو أكثر قليلا، حسبما ذكرت صحيفة صباح يوم الأحد.

 

وقالت وكالة أنباء الأناضول الحكومية إن تركيا اتصلت بممثلي 70 دولة لطمأنتهم على سلامة صناعة السياحة فيها. تعتبر عائدات العملة الصعبة من السياحة حاسمة في تمويل عجز الحساب الجاري للدولة وتخفيف المخاوف بشأن قيمة الليرة.

 

من الناحية الفنية، لا نرى أن الليرة التركية في موقف قوي أمام الدولار الأمريكي، ونتوقع أن تتراجع مرة أخرى.

بالنسبة لمستوى الدعم للدولار/ ليرة فهو عند 6.79 ليرة، ونتوقع أن أي هبوط للدولار مقابل الليرة نحو هذا المستوى سوف يتيح فرصة شراء. (شراء الدولار مقابل بيع الليرة).

في حين أن مستويات المقاومة هي كالآتي: 6.93 / 7.00 / 7.06 ليرة لكل دولار.

تتداول الليرة مقابل الدولار في وقت كتابة هذا التقرير عند 6.88 ليرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق